A- A A+ : حجم الخط

استخدام الألوان كعلامة تجارية

Dr. AbdelGadir Warsama Ghalib

Senior Legal Advisor & Head of Legal Dept, Bank of Bahrain & Kuwait – BBK Professor of Law, American University. Bahrain


استخدام العلامة التجارية وتسجيلها وفق الاجراءات القانونية المتبعة يعمل علي تطوير وشهرة المنتج ويحميه من تطفل الآخرين. ولهذا تسعي الشركات لاختيار العلامات التجارية المميزة وتسجليها ليكون لها وحدها قصب السبق في الاستخدام، وفي هذا الخضم قد تدور الخلافات بين بعض الأطراف حول أحقية استخدام العلامة أو الاسم التجاري وفي بعض الحالات قد تكون هذه الخلافات غريبة نوعا ما.

وفي هذا الخصوص، قام أخيرا أحد القضاة في محكمة دلهي العليا في الهند، بالشطب الايجازي لدعوي تقدمت بها أحدي الشركات المعروفة وذلك استنادا الي أن استخدام "لون واحد" في المنتج لا يشكل علامة تجارية تستوجب الحماية. وقال القاضي، أن استخدام لون واحد وليس مجموعة متعددة من الألوان لا يرقي لمنح الحماية القانونية بموجب قانون حماية العلامات التجارية. 

المدعية هي شركة "كريستيان لوبوتين" المعروفة في صناعة الأحذية النسائية والمدعي عليها شركة أحذية محلية هندية. وقالت المدعية أنها الشركة المسجلة لعلامة "ريد سول" (الكعب الأحمر) تحت درجة المصنفات رقم ٢٥ و٣ و١٤. مع العلم أن العلامة لا تشمل اسما بل هي عبارة عن استخدام اللون الأحمر في كعب الأحذية النسائية من منتجات الشركة. وأضافت شركة كريستيان، أن الشركة المحلية المدعي عليها تعرض منتجات من تصنيع شركة كريستيان وكذلك في نفس الوقت تقوم بطلاء كعب الأحذية النسائية من منتجاتها باللون الأحمر وأن هذا الاجراء يشكل خرقا لعلامتها التجارية المسجلة. وأيضا، اشارت المدعية الي أن المحكمة العليا في الهند سبق أن أمرت بوقف أو بعدم استخدام علامة بلون واحد تستخدمها شركة أخري وهذه سابقة يمكن الاستفادة منها. 

دار نقاش قانوني من عدة جوانب، وقالت المدعية أنه ووفقا لقانون الاجراءات المدنية لا يجوز للقاضي شطب الدعوي ايجازيا وكان عليه استدعاء الشركة المدعي عليها لتقديم دفوعها لشطب الدعوي، وكذلك أشارت المدعية الي أن محكمة الاستئناف الأمريكية حكمت بأن اللون الواحد يشكل علامة تجارية تستوجب الحماية وفق القانون. وأصر القاضي علي رأيه بأنه يحق للمحكمة شطب الدعوي اذا لم تكن في الأصل ذات أساس أو ذات سبب قانوني صحيح، وهذا وكما يري فانه ينطبق علي هذه الدعوي. واستمر وقال، أن القانون في تعريفة للعلامة التجارية استخدم مصطلح "مجموعة من الألوان" وليس "لون"، ولهذا فان استخدام "لون" واحد لا يعتبر علامة وبالتالي لا ينطبق عليه حماية العلامة التجارية وفق القانون. واستمر القاضي وقال أن القانون الأمريكي لا يمنع استخدام اللون الواحد كعلامة تجارية ولذا فان المحاكم الأمريكية تقبل استخدام اللون الواحد كعلامة تجارية. وأما في ما يتعلق بالأحكام السابقة التي قضت بمنع أو بعدم استخدام علامة اللون الواحد، فقد قال القاضي أن وقائع هذه الدعوي المعروضة أمامه لا تتسق مع مضمون وتفاصيل ما ورد في السوابق القضائية وبالتالي لا علاقة بينهما للاختلاف حتي في المواد القانونية التي تحكم هذه القضايا والتي تم تطبيقها وفق الوقائع الخاصة بها. 

مما تقدم يتضح لنا جليا،  اختلاف الرأي الواضح أو تباينه بالنسبة لاستخدام الألوان كعلامة تجارية حتي لو كانت علامة "تجارية شهيرة" كشهرة منتجات شركة كريستيان لوبوتين صاحبة حذاء الكعب الأحمر المعروف علي نطاق واسع وسط نساء الموضة في الأحذية والملابس والعطور ومنتجات التجميل وخلافه. ولمزيد من الحماية، وخاصة للشركات عابرة القارات أو المتطلعة لذلك العبور، قد يكون من المناسب استخدام اللون الواحد "اذا كان لا بد" مع اضافة حرف أو علامة لهذا اللون الواحد حتي يتم تمييزه كعلامة تجارية خاصة ويتم منحه الحماية القانونية المطلوبة من تطفل وتغول الآخرين الذين يتطلعون لسرقة مجهود وتميز الآخرين في الصناعة المماثلة. 

ان اختيار وحسن استخدام العلامة التجارية أو الاسم التجاري من أولويات التدرج في سلم النجاح في التجارة لاكتساح الأسواق والمبيعات في كل الأطراف، ولهذا، علينا التأكد من كل الجوانب خاصة القانونية المرتبطة بهذه العلامة التجارية. وهذا يتطلب دراسة القوانين المحلية وذلك للتأكد من سلامة الاستخدام وقانونية الاختيار، حتي لا نفاجأ بما لا يحمد عقباه وتبور التجارة، وما حدث لشركة كريستيان في السوق الهندي الكبير فهو خير دليل علي هذا التوجه.

جميع الحقوق محفوظة لمجلة الاقتصاد الاسلامي العالمية 2018